Responsive Ad Area

Share This Post

News

منقلة : مشروع ريادي شبابي يجمع ثنائية الإبداع والتجارة الإلكترونية

منقلة : مشروع ريادي شبابي يجمع ثنائية الإبداع والتجارة الإلكترونية

ترجعنا كلمة ” منقلة” الى ذكريات الطفولة والشباب، الى ايام المدرسة، وتذكرنا بـ ” علبة الهندسة” – كما كنّا نسميها – والتي كنا نحافظ عليها ونحملها لتساعدنا في ” حصة الرسم” و ” الرياضيات” و ” الهندسة”، فمن منا لم يشتري ويمتلك تلك ” العلبة” مستطيلة الشكل في طفولته وشبابه ويستعمل ” المنقلة” و ” الفرجار” و ” المثلث ” و” المسطرة” وغيرها من الادوات …….

ولكن الكلمة ذاتها تحط بنا اليوم في قلب ” موقع الكتروني” يعرض منتجات هندسية وقرطاسية من جهة، وادوات ومنتجات ابداعية، لنختار منها ما يناسبنا بكبسة زر، فنطلبه ليصلنا في غضون 24 ساعة.

اتحدث عن ” منقلة” وهو مشروع شبابي ريادي، عمل على فكرته واطلقه جامعيان يدرسان تخصص ” التصميم الداخلي” في السنة الثالثة هما : أسامة خليل، وسنا رضوان اللذان نجحا في اطلاقه على الشبكة العنكبوتية مع اطلالة العام الحالي، ليكون منصة واحدة تجمع بين ثنائية ” الإبداع” و ” التجارة الإلكترونية”، مستهدفين بخدمتهم فئة المصممين والمبدعين والشباب ممن يبحثون عن منتجات وادوات الهندسة والابداع وكل ما يتعلق بها.

وبلغة الارقام يقدّر عدد اشتراكات الانترنت في الاردن بحوالي 8.7 اشتراك بمختلف تقنيات الخدمة السلكية واللاسلكية، فيما تقول دراسات وتقارير بان هناك فرصا كبيرة لمشاريع وخدمات التجارية الالكترونية في الاردن والمنطقة السنوات المقبلة، ومنها مشروع ” منقلة” الذي يقدم خدمات التجارة الالكترونية : الطلب، التوصيل، والدفع عند الاستلام.

ستجد العديد من المنتجات الهندسية والابداعية، ولن تحتاج الى” www.menqala.com”ولدى زيارتك لموقع ” منقلة” على شبكة الإنترنت- والذي يحمل عنوان  – الخروج من منزلك او مكتبك للبحث عن هذه الادوات والمنتجات المتخصصة، فبكبسة زر يمكنك ان تشتري مثلا من هذه ” المكتبة الافتراضية” القرطاسية ( اقلام بمختلف الانواع ولعدة استخدامات ، الوان بمختلف انواعها، فرجار هندسي، “مشارط”، “لاصقات”، وغراء)، وغيرها الكثير الكثير من المنتجات التي تلزمك في دراستك وعملك: للرسم او الهندسة والتصميم، ستجد ايضا الاكسسوارات الخاصة بالمنازل والسيارات، هدايا، ودفاتر ومنتجات ابداعية صنعها شباب وشركات اردنية ريادية.

ويعرض الموقع – الذي يمتلك ايضا صفحة على شبكة الفيسبوك وتطبيق انسغرام – صورا للمنتجات ووصفا لها، مع اسعارها التي حرص القائمون على ” منلقة” ان تكون مناسبة للمشتري، ليطلبها الكترونيا، وتصله في غضون 24 ساعة،

ويعتبر مشروع ” منلقة” – الذي عمل عليه الطالبان الجامعيان : سنا رضوان، واسامة خليل قبل عدة شهور بمجهودات واستثمارات شخصية – مشروعا رياديا اردنيا يتسم بالبساطة والعصرية والحرص على بناء علاقة موثوقة وودية مع المستخدمين، حيث يصف القائمون على ” منقلة” مشروعهم بانه متجر ابداعي يجمع بين الادوات التي تساعد على الابداع بالاضافة للمنتجات الابداعية المصنوعة بأيدي موهوبين ومبدعين اردنيين ، لتتواجد جميعها في مكان واحد حتى يتمكن المستخدم من الاختيار من جميع الماركات الابداعية بسهولة تامة.

ويقول القائمون على المشروع بان منقلة : ” انتقى منتجاته المتميزة بعناية و دقة لتجذب العيون المبدعة المحبة للتميز ، بالاضافة للسعر المنافس لكوننا نعرف احتياجيات الابداع المكلفة و نحاول تقديمها بأقل الاسعار و بدون جهد البحث ، توفر منقلة خدمة توصيل بقيمة رمزية خلال ٢٤ ساعة لان الابداع لا ينتظر طويلا”.

واوضحوا : ” يستهدف منقلة المصممين والمعماريين بتوفير أدوات هندسية وقرطاسية بالاضافة للمجتمع الابداعي العام المحب للاختلاف بتوفير منتجات بتصميم وقيمة مختلفة عما هو متوافر في السوق”.

وقال الشريك المؤسس في المشروع أسامة خليل : ” نحن كطلاب في كلية الفنون نعلم تماما صعوبة توفير الأدوات والقرطاسية، ولذا نعتقد بان موقع منقلة كمِنقلة الكتروني سيكون نقلة نوعية في خدمة هذه الشريحة من الطلاب والناس”.

وقال خليل : ” نطمح من خلال تصميم ومنتجات وخدمات منقلة ان يكون مكانا للناس ممن يحبون التميز عن غيرهم بالادوات والاشياء التي يستخدمونها او يحملونها وهي صفة تميز فئة السباب على وجه الخصوص ممن يبحث عن التميز والخصوصية والابداعية”.

واضاف: نطمح للنجاح والتميز وتنويع المنتجات التي نحص عليها من جانبين : الادوات والقرطاسية من تجار جملة، والادوات الابداعية من شباب ومشاريع اخرى ممن لديهم مواهب في مجال الصناعات الابداعية والمهن اليدوية، لافتا الى ان المشروع يساعد من جهة اخرى هؤلاء المبدعون واصحاف الحرف اليدوية من تسويق وتوصيل منتجاتهم عبر ” منقلة”.

ومن جانبها قالت الشريك المؤسس في ” منقلة” سنا رضوان : ” ان منقلة هو مشروع يهدف الى التسهيل على كل طالب في تخصصات التصميم او العمارة او الفنون و يميزهم عن غيرهم، لانه يقدّم لهم المنتجات التي يحتاجونها في دراستهم او عملهم”.

واضافت رضوان : ” نحن متأكدون بأنّنا سنواجه صعوبات حتى يتقبل الناس الفكرة، لكننا نؤمن بان تجربة الناس والمستخدمين ستجعلهم يلمسون السبب والحاجة التي وجد من اجلها موقع منقلة”

وأكّدت مواصلة العمل لتطوير الموقع وتوسيع خدماته وتنويع منتجاته المرحلة المقبلة لخدمة اهل الفن والابداع، مشيرة الى ان ” منقلة” يحل طموحا عريضا في الوصول الى أكبر شريحة من المستخدمين في الاردن والعالم العربي.

نقلا عن موقع هاشتاغ عربي

Share This Post

Lost Password

Register

Skip to toolbar